Asset Publisher

null malnajem

برعاية معالي رئيس الجامعة الجمعية العلمية السعودية للقيادة التربوية بجامعة الباحة تعلن عن انتخاب أعضاء مجلس إدارتها.. يوم الأحد القادم

تعلن جامعة الباحة ممثلة في الجمعية العلميّة السعودية للقيادة التربويّة (سيل) SSAEL، عن موعد انعقاد الجمعية العمومية للجمعية، وانتخاب أعضاء مجلس إدارتها في دورته الأولى 2021-2024، برعاية معالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بن يحيى الحسين، وذلك يوم الأحد القادم -بمشيئة الله-، عبر منظومة التعلم الإلكتروني (رافد).
من جهته أكّد معالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بن يحيى الحسين أنّ إنشاء الجمعيّة العلميّة السعودية للقيادة التربوية في الجامعة، لم يكن، بمعزلٍ عن رؤية الجامعة، أو رسالتها، أو أهدافها، كما لم يكن -أيضًا- بمعزلٍ عن خطّتها الاستراتيجيّة؛ لأنّ القيادة التربوية هي القوّة الدّافعة للحراك العلمي، والإبداعي، والتنموي، والتنويري، والمجتمعي، وهذا ما تروم الجمعيّة تحقيقه وفقًا لرؤيتها الطموحة؛ سعيًا منها نحو مواكبة النّقلات النوعيّة التي يعيشها التعليم في وطننا الغالي بقيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده -حفظهما الله-، وذلك بالتماهي مع برنامج "مجتمع معرفي"، بوصفه أحد البرامج الأساسية في رؤية المملكة 2030.
وبهذه المناسبة، قدّم معالي رئيس الجامعة شكره وتقديره لجميع الجهود المتميزة في سبيل تأسيس هذه الجمعية، وداعيًا الله تعالى أن تكون الجمعيّة العلميّة السعودية للقيادة التربوية نواةً لتأسيس جمعيات علميّة تصبّ في مصلحة الجامعة، وتتماهى مع رؤيتها، ورسالتها، وتتّسق مع خطتها الاستراتيجية.
في المقابل أكّد وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور غانم بن محمد الغامدي أنّ انعقاد الجمعيّة العمومية للجمعية العلمية السعودية للقيادة التربوية يأتي تلبيةً من الجامعة لتطلعات المختصّين في هذا المجال العلمي، والتربوي والذي يقدّم خدماته لكافّة منتسبي التعليم العالي والعام.
وأضاف؛ تعدّ الجمعية العلمية إضافة هامة لذوي الاختصاص لما يتوقّع منها من مهام خاصّة فيما يرتبط بالنشر العلمي، وعقد اللقاءات والمؤتمرات، وجمع المختصين من داخل المملكة وخارجها، وتقديم الخدمات والاستشارات التي يتطلّع اليها مجتمع القيادة التربوية بقطاعيه العام والخاص، وبالتالي فإنّ هذه فرصة ثمينة للمختصين للاستفادة اللامحدودة من الجمعية ومن التسهيلات التي يمكن ان تقدّمها.
وأشار إلى أنّ جامعة الباحة، وهي تحتضن هذه الجمعية تؤكّد اهتمامها، ورعايتها للمختصين في القيادة التربوية في كافّة الجهات بالمملكة، ودعمها الكامل للعمل العلمي المتميّز، وكذلك إيجاد البيئة الأكاديمية الملائمة التي تحقق غايات الجمعية ومنسوبيها.
وختم وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي بتقديم خالص التهاني للمنتسبين لهذا الصّرح الأكاديمي، مثمنًا وشاكرًا في الوقت نفسه للدّعم الذي قدّمته الجامعة، وعلى رأسها معالي رئيس الجامعة، وللزملاء في اللجنة التأسيسية، سائلاً المولى التوفيق والسداد.
من جانبه، أوضح رئيس اللجنة التأسيسية للجمعية الدكتور عمير بن سفر الغامدي، أن الجمعية العلمية السعودية للقيادة التربوية تعدّ الجمعية الأولى على مستوى جامعات المملكة في مجال تخصصها، والتي أنشأتها الجامعة لتكون رافدًا رئيسًا لتطوير وتنمية القيادة التربوية في المؤسسات التعليمية كافة سواءً على مستوى التعليم العالي أو التعليم العام.
وأشار الدكتور الغامدي إلى أن الجمعية حظيت باهتمام قيادة جامعة الباحة ودعمها؛ ممثلة في معالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بن يحيى الحسين، وسعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور غانم بن محمد الغامدي.
 وأكد رئيس اللجنة التأسيسية للجمعية أن إنشاء وتأسيس هذه الجمعية تم وفق النظام المتّبع للجمعيات العلمية في الجامعات السعودية، حيث استكملت اللجنة التأسيسية خلال الفترة الماضية متطلبات التأسيس، وأطلقت منصات التسجيل في عضويات الجمعية والترشيح لمجلس إدارتها. وسوف يكون انتخاب أعضاء مجلس إدارة الجمعية في دورته الأولى أحد بنود الجمعية العمومية الأولى.
مشيرًا إلى أنه بلغ عدد المرشحين لعضوية المجلس 32 عضوًا ممن تنطبق فيهم الشروط والأحكام. كما سيختار مجلس الإدارة المنتخب بالاقتراع السري رئيسًا له لمدة ثلاث سنوات، إضافة إلى اختيار نائب الرئيس، وأمين الجمعية، وأمين الصندوق.
مضيفًا بالقول: إن  جامعة الباحة تتطلّع إلى أن يوفّق مجلس إدارة الجمعية -الذي سينتخب- في تحقيق رؤية الجمعية المتمثلة في "الريادة العالمية في مجال القيادة التربوية"، وأن يسهم بشكل رئيس في تطوير الأداء القيادي، وتحفيز الإبداع الفكري في مجال القيادة التربوية على مستوى مؤسسات التعليم بالمملكة من خلال إجراء الدراسات العلمية، وعقد المؤتمرات، والندوات، واللقاءات المتخصّصة، والإسهام في بناء الكيانات اللازمة؛ لتحقيق التنمية القيادية المستدامة، وتعزيز التواصل ما بين المتخصصين في سبيل تنمية المعرفة العلمية والممارسات التطبيقية في مجال القيادة التربوية، والإسهام في بناء جيل من الشباب القياديين، بما يتوافق مع رؤية المملكة العربية السعودية 203".
وبيّن الدكتور عمير الغامدي أن التصويت على بنود الجمعية العمومية ينحصر على الأعضاء العاملين الذين لديهم عضوية عاملة سارية المفعول، كما يجوز لحاملي العضوية الشرفية، وعضوية الانتساب حضور اجتماع الجمعية العمومية، والاشتراك في المناقشات دون حق التصويت، داعيا إلى الاطلاع على مزيد من المعلومات حول جمعية سيل من خلال الصفحة الرسمية لها على الرابط https://bu.edu.sa/web/ssael .

Asset Publisher